القائمة الرئيسية

الصفحات

الفترة الانتقالية الأولى للفراعنة

بسم الله الرحمن الرحيم الرحيم,,,

الفترة الانتقالية الأولى للفراعنة

الفترة الانتقالية الأولى للفراعنة أو عصر الإضمحلال الأول هو الفترة ما بين نهاية الدولة القديمة للملكة الفرعونية وحلول الدولة الوسطي ويسمي بعصر الإضمحلال لإنهيار نظام الحكم في البلاد بدايةً من الأسرة السابعة حتي تنتهي مع الأسرة العاشرة.

اول ثورة في التاريخ

أول ثورة فى التاريخ

  •  ثورة الجياع, أطلق المؤرخون علي هذة الفترة عصر الفوضي الأولي ولايزال المؤرخون مختلفين فى تحديد زمنها. 
  • حدثت أول ثورة إجتماعية فى التاريخ بسبب سياسة الملك بيبى الثانى السيئة.  إنهارت الدولة بشكل مفاجئ لأن الثوار لم يكن لديهم أى نازع دينى فنبشوا القبور حتى قبر الملك نفسه لم ينجو من أيديهم. 
  • الحكومة شلت حركتها وقوانين قاعة العدل قد القى بها ظهراً فصارت تدوسها أقدام الفقراء.
  •  لم ينتهى الأمر بسوء الأحوال الداخلية , بل وقعت مصر فريسة للهجوم الاسيوى على دلتا النيل من ناحية الشرق.

عصر الإضمحلال الأول أو الفترة الإنتقالية الأولى

عصر الإضمحلال والإنتقال الأول: بعد أن كانت الدولة فى قمة قوتها فى عصر بناة الأهرامات (من الأسرة 3 :6 ) وذلك إستمر لفترة طويلة ثم دب الضعف والإنهيار فى مفاصل الدولة وخاصة فى أواخر عهد الملك (بيبى الثانى) أحد ملوك الأسرة السادسة.
ويبدأ هذا العصر مع الأسرة السابعة مروراً بباقي الأسرات حتي نهاية الأسرة العاشرة
وقد إمتد تاريخه من القرن22 :21 ق.م ونتيجة لهذا الضعف تعرضت مصر للعديد من الهجمات الخارجية مثل هجمات الأسيويين والتى نتج عنها إحتلال بعض أجزاء مصر.
تضم الأسرة السابعة مجموعة من 10 ملوك تم تسجيلهم في قائمة أبيدوس
   لكنهم لم يظهروا في قائمة تورين.

عصر الإضمحلال الأول
وإستمر ضعف البلاد وتدهورها طوال الأسرتين السابعة والثامنة وقد عانى الشعب خلال هذه الفترة كثيراً حتى ظهرت أسرة قوية فى أهناسيا وكان لهذه الأسرة دوراً كبيراً فى إعادة الإستقرار للبلاد مرة أخرى حيث قامت بعدة أشياء منها:
    طرد الغزاة الأسيويين من البلاد.
تأسيس الأسرتين التاسعة والعاشرة والذى تميز عهدهما بالإزدهار والرخاء.
 أول فرعون تولي عرش الأسرة التاسعة هو ( ختي الأول ) وكان بيتم وصف هذا الملك بالطاغية ولكن سبحان الله لكل طاغية نهاية وإلتهمته تماسيح النهر.
وكان ( ختي الرابع ) هو أخر فراعنة الأسرة التاسعة.
إنتقال الحكم من الأسرة التاسعة إلي الأسرة العاشرة.
لا يوجد إلي الأن معلومات أو وثائق تثبت إنتقال الحكم ويزال الأسباب مجهولة.
وأول فراعنة هذة الأسرة ( ختي الخامس )
وأخر فراعنة تولي الحكم للأسرة العاشرة وهذا العصر فى العموم هو (مري كا رع ). 
وبعد هذه الفترة تمكن أمراء طيبة بقيادة منتوحوتب الثاني من إحكام السيطرة على البلاد والنهوض بها ثانية.
هل اعجبك الموضوع :
نهتم بمواضيع مصر التاريخية لكل العصور القديمة والحديثة.

تعليقات